فيديو مسرب يظهر تحضير إرهابيي “الخوذ البيضاء” لحادثة مفبركة لاستخدام السلاح الكيميائي في إدلب

أظهر فيديو مسرب عبر وسائل الإعلام تحضير إرهابيي “الخوذ البيضاء” مقاطع لحادثة مفبركة لاستخدام السلاح الكيميائي في محافظة إدلب بغية اتهام الجيش العربي السوري بتنفيذها.

وتضمن الفيديو مشاهد لعدد من الأشخاص يتم سكب المياه عليهم بغزارة من قبل إرهابيي “الخوذ البيضاء” بزعم أنهم يحاولون إسعافهم بعد تعرضهم لهجوم بالأسلحة الكيميائية.

وأظهر الفيديو المهزلة مشاهد تتضمن أشخاصا يتم إسعافهم برش المياه عليهم قبل أن يظهر الأشخاص نفسهم في لقطات لاحقة وهم يقومون بدور المسعفين الأمر الذي يظهر مدى السذاجة في تمثيل هذا الفيديو.

وظهر في الفيديو أطفال ونساء آخرون يتفرجون على عمليات الإسعاف المزعومة دون أن تبدو عليهم أي علامة من علامات التأثر بالهجوم الكيميائي المفبرك.

وكانت وزارة الدفاع الروسية كشفت في وقت سابق من الشهر الجاري عن معلومات تؤكد قيام الإرهابيين في جسر الشغور بتصوير 9 مقاطع فيديو لهجوم كيميائي مزعوم بالاشتراك مع قناة أمريكية وعدد من القنوات الإعلامية الإقليمية بغية تداولها عبر وسائل الإعلام لاتهام الجيش السوري بارتكابها وبالتالي تبرير عدوان خارجي على سورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات