في حال عدم عودة الحريري.. باريس تهدد باللجوء إلى “مجلس الأمن”

أفادت مصادر فرنسية أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وضع مهلة لعودة سعد الحريري إلى بيروت.

صحيفة “الأخبار” اللبنانية نقلت عن مصدر في الإليزية، تحدث في لقاء مغلق مع صحفيين عرب وفرنسيين، قولهم إن ماكرون وضع مهلة، حتى مساء الأربعاء 15 تشرين الثاني، لعودة الحريري إلى بيروت من أجل انطلاق الآلية الدستورية، إما بين استقالته بصورة رسمية، أو استعادة الحياة الحكومية وتطبيع الأوضاع.

وأوضح المصدر أن ماكرون أجرى مكالمة هاتفية مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ليطلعه على تطورات الأوضاع، ولبحث مبادرات يمكن اتخاذها في إطار الأمم المتحدة.

كما تحدث المسؤول الفرنسي أنه في حالة انتهاء المهلة وعدم عودة الحريري، فإن الإيليزية سيدرس بقوة احتمالية الذهاب إلى مجلس الأمن، وهو ما سيحدث خلال اجتماع يعتزم ماكرون عقده مع غوتيريش على هامش مؤتمر المناخ في مدينة “بون” الفرنسية.

كذلك أشارت “الأخبار” إلى أنه متوقع أن يناقش ماكرون ذلك الخيار أيضا، خلال لقائه، اليوم، وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات