كرة شهبا لم تنفعها الحلول الإسعافية

هذا المقال رقم : 60 من 65 من العدد 2018-9-5-16181

 

السويداء- زياد عامر

كرة نادي شهبا الرياضي التي تعيش بالدرجة الأولى تصنيفاً وجدت نفسها في رحاب الفراغ بعد أيام من بدء استعدادها للدوري، حيث تقدم مجلس الإدارة باعتذار جماعي بعد أن شعر رئيس النادي نسيم الهادي بأن عملية التقييم لعمل إدارته قد طالت كما يقول، ومصيره مجهول الهوية،  وترك النادي فجأة قبل صدور أي قرار، ما جعل لاعبي الفريق يجلسون في بيوتهم بانتظار الجديد!.

مدرب الفريق حسام العريضي وصف “للبعث” وضع النادي بالصعب قائلاً: من أجل الخروج من عنق الزجاجة تمت دعوتنا كمدربين ولاعبين إلى الاجتماع، وحضرت الوعود بعد الاستماع لوجهات النظر، وباليوم نفسه قبلت اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي العام بالسويداء الاعتذار، واقترحت أسماء للجنة مؤقتة لتسيير الأمور برئاسة هيثم دنون، مع العلم أن رئيس اللجنة المؤقتة هيثم دنون كشف بعد الاجتماع مع اللاعبين بحضور الجهاز بأن الجميع يطلب المال مع حاجة المدرب لـ 6 لاعبين من خارج المحافظة.

والسؤال هنا: إذا كان مؤتمر النادي شهد الثناء على عمل الإدارة من كل الجهات، ومضت الأشهر، فلماذا تأخرت نتائج عملية التقييم إلى ما قبل أيام من بدء الاستحقاق الكروي؟ وهل الأيام القليلة القادمة كافية لتأمين متطلبات كرة القدم من قبل لجنة مؤقتة، والنادي لا يملك المال، ويعيش على الهبات؟!.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات