لافروف: المهمة الأساسية في سورية القضــــاء علـــى “جبهــــة النصـــرة”

 

 

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن المهمة الأساسية الآن بعد تحرير مساحات واسعة من الأراضي السورية من الإرهاب هي القضاء على تنظيم جبهة النصرة الإرهابي. وأضاف لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو في أنقرة أمس: إن اتفاق خفض التوتر حول إدلب لا ينطبق على المجموعات الإرهابية، وإن للجيش السوري الحق في القضاء على الإرهاب في جميع الأراضي السورية، مشدداً على أن روسيا مستمرة في دعمه لمكافحة الإرهابيين. وأوضح لافروف أن الغرب وخاصة الولايات المتحدة يحاولون عرقلة مسار أستانا لمنع تسوية الأزمة في سورية، لافتاً إلى أن فرض عقوبات على الدول الضامنة روسيا وإيران وتركيا قد يهدف إلى التأثير على نتائج محادثات أستانا بالذات، وأشار إلى أنه يجب العمل على إعادة الإعمار في سورية، وتسهيل عودة المهجّرين السوريين إلى ديارهم، وعلى الغرب تشجيع ذلك.
وبخصوص العقوبات الأمريكية المفروضة على روسيا بيّن لافروف أن سياسة العقوبات والضغط الاقتصادي لفرض الهيمنة غير قانونية وغير شرعية، داعياً إلى العمل المشترك وفق ميثاق الأمم المتحدة لحل القضايا الدولية باحترام، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات