لا تجديد للكفالات المصرفية للمشاريع المتوقفة

هذا المقال رقم : 43 من 71 من العدد 2018-3-16-16061

درعا– دعاء الرفاعي

دعا أعضاء المؤتمر السنوي لفرع نقابة مقاولي إنشاءات درعا خلال مؤتمرهم المنعقد بحضور أمين فرع الحزب الرفيق حسين الرفاعي والرفيق المحافظ محمد خالد الهنوس، إلى صرف فروق الأسعار للمشاريع نتيجة غلاء الأسعار، وتشكيل لجان مختصة من دون اللجوء للقضاء، وطالبوا إدارة المصرف الصناعي بإيجاد الآلية اللازمة بعدم تجديد الكفالات المصرفية للمشاريع المتوقفة والمتعثرة، إضافة لمطالبتهم بوقف سحب الأعمال من المقاولين للمشاريع المتوقفة والمتعثرة في الظروف الراهنة لاستحالة تنفيذها، والتأكيد على تعاميم المحافظة بعدم صرف كشوفات المقاولين النهائية إلى ما بعد تبرئة ذمتها من فرع نقابة المقاولين.

وكان ثمة مطالب بضرورة الموافقة على رفع معاش المساعدة الاجتماعية من6000 إلى8000 ليرة، بالإضافة لمناقشة موضوع المبالغ المطلوبة لصالح خزانة التقاعد من رسوم الكشوف من عام 2006 لغاية العام2016. وأكد المعنيون الدور الذي يضطلع به مقاولو الإنشاءات في عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية وما يشكلونه كجيش اقتصادي وخصوصاً خلال الفترة القادمة من مرحلة إعادة الإعمار. من جهته أشار نقيب المقاولين محمد رمضان إلى استمرار المقاولين رغم الظروف في المساهمة بتنظيم مهنة المقاولات والنهوض بمستواها المهني والفني، والتعاون مع الجهات الرسمية والنقابية لتوطيد روح التعاون، ووضع جميع الطاقات والخبرات لبناء الوطن وتطوير قدراته والمساهمة في نهضته العمرانية، منوهاً بالتعاون الفعال مع الحكومة لحل مشاكل المقاولين من خلال اتخاذ القرارات الجريئة وتحمل المسؤوليات. ولفت رئيس فرع نقابة المقاولين بدرعا شحادة الطلب إلى الدور الوطني للمقاولين في الاستمرار بتنفيذ المشروعات على الرغم من الظروف الراهنة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات