للنساء اللواتي يعانين من متلازمة المبيض متعدد الكيسات

قال اختصاصي الاخصاب وطفل الأنبوب الدكتور أحمد ارحيم: إن متلازمة المبيض متعدد الكيسات غير قابلة للشفاء على عكس الاعتقاد السائد لدى الكثير من النساء لكن هناك خيارات تساعد المصابات على تعايش أفضل مع المرض.

ولفت الاختصاصي إلى أن الأدوية الهرمونية والالتزام بنمط حياة وغذاء صحي وإنقاص الوزن وممارسة الرياضة أمور تمنح المريضة حياة أكثر راحة.

ومتلازمة المبيض متعدد الكيسات حسب ارحيم حالة صحية سببها الدقيق غير معروف لكنها صنفت كمشكلة هرمونية وهي سبب رئيسي للعقم عند الإناث ومسؤولة عن مجموعة أعراض تؤثر على النساء جسديا وعاطفيا.

وأوضح ارحيم أن أبرز أعراض المتلازمة فترات الحيض غير المنتظمة المترافقة مع زيادة الوزن وشعرانية والاحساس الدائم بالتعب وتغيرات المزاج وآلام الحوض وعادة ما تبدأ بالظهور بعد سن البلوغ، مبينا أنه في حال فشل الحلول الدوائية يمكن اللجوء إلى الخيار الجراحي عبر إحداث ثقوب صغيرة في قشر المبيض.

وبين طبيب الاخصاب أن المتلازمة قد تسبب مضاعفات صحية تؤثر على أداء القلب والكلى والغدد الصم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات