«لمسة شفا» ترسم البسمة على وجوه أيتام حمص وطرطوس

في أجواء مفعمة بالفرح والنشاط احتضنت صالة الشهيد غزوان أبو زيد نحو 1200 من الأطفال الأيتام قدموا من مختلف دور الأيتام والجمعيات الأهلية بمحافظة حمص ومن دار الأمان لرعاية أبناء الشهداء في طرطوس في فعالية ترفيهية بمناسبة ختام فعاليات أسبوع اليتيم العالمي.

وأعرب الأطفال جولي يونس وسبال مبارك وعلي سليمان وابراهيم وسيدرا أحمد الذين قدموا من طرطوس عن فرحتهم بالمشاركة في الاحتفالية وزيارة حمص لأول مرة وهي تنعم بالأمان والسلام، وقال الأطفال هادي ورضى حسين: لم نتوقع كل هذا المرح واللعب مع رفاقنا.. لقد سعدنا طوال اليوم وسيبقى في ذاكرتنا.

ولفتت المهندسة سمر السباعي مديرة الشؤون الاجتماعية والعمل بحمص إلى مشاركة 11 جمعية بالفعالية والتي تعنى بالأطفال الأيتام وذوي الشهداء بالمحافظة.

من جهتها أشارت مها النويلاتي رئيسة مجلس إدارة جمعية لمسة شفا بدمشق إلى أن الاحتفالية تهدف إلى نشر الفرح لدى النفوس البريئة التي أرهقتها تبعات الحرب والظروف الصعبة.

وأشار عبد الله السيد المشرف على دار الأمان لأبناء الشهداء في طرطوس إلى أن مشاركة الأطفال تأتي بهدف إدخال الفرحة والسرور إلى قلوب أبناء أكرم من في الدنيا وأنبل بني البشر.

الدكتور نائل رستم عضو مجلس إدارة مؤسسة الشهيد بحمص أشار إلى أن المؤسسة تقدم كل أشكال الدعم المادي والمعنوي لأطفال الشهداء وتعمل على دمجهم بالمجتمع.

واعتبر الدكتور نبيل القصير رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية الإسلامية بحمص “عون للإغاثة والتنمية” أن مشاركة أيتام الجمعية بالاحتفالية رسالة بأن أطفال سورية بابتسامتهم يعززون ثقتهم بالجيش والشعب والقيادة.

وأعربت المتطوعات من جمعية البر والخدمات الاجتماعية بحمص نيرمين كيشي وميساء صافي ورهف الوفائي وزينب رمضان عن سعادتهن في المساهمة برسم الابتسامة على وجوه الأطفال ومشاركتهن بهذه الاحتفالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات