مبادرات تعزز دور المجتمع الأهلي بالسويداء

مبادرتان أهليتان تتعلقان بترحيل القمامة داخل مدينة السويداء وتركيب مقاعد للاستراحة ومظلات تقي من الحر والمطر ضمن مركز نقل الركاب الشمالي فيها اطلقتهما دائرة العلاقات المسكونية والتنمية التابعة لبطركية إنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس بالسويداء بالتعاون مع مجلس المدينة والكنيسة اللوثرية.

وتوضح مديرة منطقة السويداء لدائرة العلاقات المسكونية والتنمية راغدة الأشهب أن المبادرتين اللتين تشغلان 54 عاملاً تندرجان ضمن برنامج “المال مقابل العمل” وتهدفان لتوفير دعم مادي وفرص عمل للأسر المحتاجة وتحقيق خدمة تنعكس إيجاباً على المجتمع.

وتضيف الأشهب في تصريح لها أن المبادرة المتعلقة بترحيل القمامة تستمر لمدة شهر وتترافق مع نشاطات توعوية بأهمية النظافة لتحسين الواقع البيئي والصحي في المدينة، لافتة إلى أن المبادرة الثانية سيتم إنجازها قريباً.

منسق برنامج المال مقابل العمل في الدائرة ألفريد كحالة أشار إلى أن أعمال ترحيل القمامة تشمل جميع الأحياء وفق برنامج تم وضعه بالتنسيق مع مجلس المدينة مع توزيع العمال على مجموعات عمل وتأمين مستلزماتهم والتعاقد مع آليات للقيام بالترحيل إلى المكبات إضافة للآليات لدى المجلس.

بدوره نوه رئيس مجلس مدينة السويداء المهندس وائل جربوع بأهمية المبادرتين لأنهما تجسدان المشاركة المجتمعية لأبناء المدينة خاصة فيما يتعلق بترحيل القمامة التي تكتسب أهميتها مع ازدياد أعداد قاطني المدينة وقلة عدد آليات وعمال النظافة، مشدداً على دور المبادرة في الحفاظ على البيئة وتعزيز الوعي لدى المواطنين للالتزام برمي النفايات في اوقات محددة وبالأماكن المخصصة لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات