مبادرة شبابية في حمص تعلن انتصار إرادة الحياة في “مسير السلام”

المئات من الشباب والشابات نشروا عبق السلام في مدينة حمص معلنين انتصار إرادة الحياة عبر مسير دراجات أطلقه مؤخرا فريق “كون حلم” للسنة الثالثة على التوالي بالتعاون مع عدة فرق وجمعيات ومنظمات أهلية وشارك في مسير السلام متطوعون من مختلف الأعمار والشرائح الاجتماعية.

المسير انطلق وفق حنين أحمد مؤسسة الفريق من نقطة التجمع أمام المركز الثقافي وسط مدينة حمص مرورا بأحياء الملعب والحمرا والغوطة والوعر والقصور والخالدية لينتهي عند الساعة الجديدة وقد تخلل المسير نقطتا توقف الأولى في الوعر والثانية في الكراج القديم في حي القصور.

وأشارت أحمد إلى أن الهدف من الفعالية تعزيز مفهوم السلام وتأكيد عودة شريان الحياة إلى كل الأحياء في حمص، مبينة أن متطوعين في أكثر من 10 جمعيات وفرق شاركوا بتنظيم المسير حيث تم استقبال المشاركين في نقطة التوقف بعراضة وتوزيع الحلاوة الحمصية المشهورة عليهم ضمن كرنفال للفرح والمحبة.

الياس طعمة مدير الجمعية السورية للتنمية الاجتماعية في حمص أكد أن مشاركة الجمعية في المسير هي تعزيز للتفاعل الاجتماعي الشبابي مع هذه الفعالية وتكريس لطقس من طقوس التآلف و التآخي بين كل الشرائح المجتمعية .

وقال رامي خطيب من منتخب دراجات طرطوس: يشارك فريقنا بكامل أعضائه في هذا العرس الاجتماعي آملا بعودة الفرح والحياة النابضة إلى كل المدن السورية.

كذلك أشار خالد كوكش عضو الاتحاد العربي السوري للدراجات إلى أن هذه الفعالية تنقل صورة الشباب السوري الحقيقية كشباب واع محب للسلام والحياة.

المتطوعة الشابة سالي من فريق “يللا علبسكليت” في دمشق أكدت أنها تمكنت خلال هذا المسير من التعرف على مختلف أحياء حمص كما زارت للمرة الأولى المناطق التي تم تحريرها على يد أبطال الجيش العربي السوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات