متابعة العمل على تأمين متطلبات اعادة انطلاق المدارس في بيت جن ومزرعتها

قام الرفيق المهندس محمد كبتولة عضو قيادة فرع ريف دمشق للحزب والرفيق اسامة مال امين شعبة قطنا يرافقهما الجنرال الروسي فاديم قائد منطقة خفض التوتر جنوب دمشق ووفد مرافق بزيارة بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن.

الزيارة تأتي في في اطار المتابعة اليومية من قبل الكوادر الحزبية باتلتنسيق مع الجهات كافة لتأمين متطلبات اعادة الحياة الطبيعية لللمنطقة بعد تحريرها من الارهاب.

والتقى الوفد بالأهالي وتمت زيارة المدارس الموجودة في البلدتين، حيث تم طلب احصائيات دقيقة حول دد الطلاب في المرحلة الابتدائية لا سيما عدد طلاب الصف الاول في كل مدرسة وعدد الشعب الصفية من اجل العمل على تامين متطلبات استئناف العملية التعليمية.

يذكر أن عدد سكان مزرعة بيت جن وقرية بيت جن يبلغ أكثر من 20 ألف نسمة تم تهجير أغلبيتهم جراء جرائم التنظيمات الإرهابية من “جبهة النصرة” وغيرها إلى قرى وبلدات محافظتي دمشق وريفها منذ أكثر من ست سنوات.

وتم في الـ 29 من الشهر الماضي إخراج عشرات المسلحين مع بعض أفراد عائلاتهم بإشراف الهلال الأحمر العربي السوري من منطقة بيت جن باتجاه إدلب ودرعا في إطار تنفيذ الاتفاق الذي تم التوصل إليه بعد العملية العسكرية التي نفذها الجيش العربي السوري بريف دمشق الجنوبي الغربي وقامت الجهات المختصة بعدها بتسوية أوضاع عشرات المسلحين واستلام السلاح المتوسط والثقيل بناء على الاتفاق.

ريف دمشق – بلال ديب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات