مراكز مميزة لأطفال جمعية “أرسم حلمي” في مسابقة مديرية ثقافة الطفل

نجح أطفال جمعية أرسم حلمي الفنية بوضع بصمتهم المميزة في المسابقة الأخيرة لمديرية ثقافة الطفل في وزارة الثقافة بعد أن تمكنوا من حصد مراتب متقدمة ونيل جوائز تشجيعية عن فئتي الرسم والتصوير الضوئي وهو أمر يعتبر الأول من نوعه في مشوار مشاركات الجمعية في تلك المسابقة.

جلنار شحود وسيدرا غالية اللتان شاركتا عن فئة الرسم حصدت كل منهما المرتبة الثالثة عن فئتهما العمرية.

وأكدت الفتاتان أن كادر الجمعية كان له دور كبير في تنمية موهبتهما وتطوير أدواتهما ولا سيما سيدرا التي نالت في النسخة السابقة جائزة تشجيعية لترتقي هذه المرة لمرتبة متقدمة.

أما جمان شحود 12عاما التي خطفت المركز الأول بفئة التصوير الضوئي فنوهت بمساعدة مدربيها لها في اختيار الصور.

لم يتفاجأ كادر الجمعية بنيل أطفالهم لمراكز مميزة، حيث تؤكد الفنانة التشكيلية هيام سلمان رئيسة الجمعية أن أطفالا آخرين من الجمعية نالوا مراكز متقدمة في هذه المسابقة التي وضعت لها الجمعية خطة عمل متكاملة لتهيئة الأطفال واليافعين وتحضيرهم للحصول على مراكز متقدمة وذلك بالتمرين المكثف والإعداد الفني الجيد.

العمل مع الأطفال للتحضير للمسابقة تم بحسب سليمان منذ اللحظة الأولى للإعلان عن محاورها والتي تركزت على موضوعي ارسم حلمك وزيارة منطقة أثرية أما التصوير الضوئي فانحصر بما يحيط بالطفل في بيته وحديقته.

وقالت سلمان: أعلنت نتائج المسابقة في الأسبوع الأول من الشهر الجاري ومن المقرر أن يجري تكريم الأطفال الشهر القادم.

يشار إلى أن جمعية ارسم حلمي تأسست عام 2010 وتعنى بالفن التشكيلي عموما وفنون الأطفال على وجه الخصوص وتتابع تنفيذ أنشطتها يوم الجمعة من كل أسبوع خلال العام الدراسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات