مركز تطوعي لتنمية وتأهيل الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة

افتتح فريق “عبور” التطوعي مؤخرا مركزا تنمويا استشاريا خاصا بالأطفال الذين يعانون من اضطرابات النطق وصعوبات التعلم، بالإضافة إلى تعديل سلوك المصابين بمتلازمة داون والشلل الدماغي واضطراب التوحد.

وبينت رهام شامية المسؤولة عن الفريق أن المركز يهدف إلى تقديم استشارات خاصة بالأسر التي لديها أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة و تصويب العادات التغذوية الخاطئة، إضافة إلى الدعم النفسي لجميع الفئات والأعمار بوجود اختصاصيين محترفين.

وأضافت: يعمل المركز على تنمية مهارات الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة و رفدهم بالدعم المعنوي اللازم وتعزيز سلوكياتهم الإيجابية ومساعدتهم على الانخراط في المحيط الاجتماعي من حولهم والتفاعل معه، بالإضافة إلى تنظيم أنشطة تفاعلية تستكمل العمل التدريبي و التوعوي للمركز بقصد تحقيق التنمية المجتمعية.

ويضم المركز ناديا ترفيهيا وتعليميا للأطفال يتم فيه حسب شامية تقييم قدرات الطفل وتطويرها عن طريق اللعب والمرح وتنمية مهاراته الفكرية وتعزيز نقاط القوة لديه وتقوية نقاط الضعف.

يشار إلى أن مبادرة “عبور” التي أطلقها مركز الأعمال والمؤسسات السوري في دمشق عام 2016 هي جزء من مشروع موجه لدعم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم عبر مجموعة من الورشات والفعاليات التي تساعد هذه الشريحة على أكثر من مستوى بالإضافة لما تتمخض عنه هذه الأنشطة من بعد تثقيفي واسع يطال المجتمع برمته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات