مركز “سوا” للمعالجة الفيزيائية يخدم 550 جريحاً في حماة

المعالجة الفيزيائية من الخدمات الطبية التي حظيت باهتمام مؤسسات المجتمع الأهلي في السنوات الأخيرة لتلبية الحاجات المتزايدة لمصابي وجرحى الحرب ومن بينهم مركز “سوا” في حماة الذي رافق نحو 550 جريحاً منذ ثلاث سنوات ويواصل رد الجميل لهؤلاء الابطال الذين قدموا أغلى ما يملكون في سبيل الدفاع عن الوطن وصون كرامته.

ومركز “سوا” للمعالجة الفيزيائية تأسس عام 2015 في مدينة مصياف ويستقبل مصابي الحرب من مدنيين وعسكريين من مختلف مناطق محافظة حماة، إضافة إلى ريف حمص وطرطوس.

مديرة المركز ياسمين شاهين قالت في تصريح لها: إن فريق المركز يسعى لبذل أقصى طاقته خدمة لمن قدم أغلى ما لديه من أجل الوطن بداية من المعالجة الفيزيائية وانتهاء بمساعدته في تأسيس مشاريع صغيرة يعيل فيها نفسه وعائلته وذلك بالتعاون مع شركاء من القطاعين العام والأهلي.

ويعمل المركز من خلال 12 سريراً وهو مزود بصيدلية وتجهيزات طبية تلبي متطلبات العمل حسب الدكتور سامر محمد اسماعيل الذي يشير إلى وجود فريق طبي جوال يخدم الجرحى الذين يتعذر عليهم صحياً الحضور إلى المركز.

ويستقبل المركز يوميا من 30 إلى 40 مصاباً وفقاً للمعالج الفيزيائي بدران شاهين ولديه سيارات صحية مخدمة بشكل كامل لنقل المصابين من المنزل إلى المركز وبالعكس طيلة فترة العلاج لضمان تغطية القرى والأرياف البعيدة.

بدوره بين المعالج الفيزيائي راغب منصور أن المركز يوفر أيضا خدمات الدعم النفسي الاجتماعي للمصابين.

من جانبه عبر الجريح علي العلوش عن ارتياحه لخدمات المركز وقال: إن وجود مجتمع متكافل وأفراد أوفياء لمن قدم التضحيات يزيد الأمل بتجاوز كل المحن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات