مساعدات أنغوشية للأسر المتضررة

هذا المقال رقم : 36 من 49 من العدد 2018-6-14-16126

 

حمص –عادل الأحمد

قدمت جمهورية أنغوشية الروسية حوالي /1000/سلة معونات إنسانية لأسر الشهداء والأسر المتضررة من الحرب الإرهابية على سورية في مدينة حمص.

وقال الدكتور لؤي يوسف مساعد ومستشار الرئيس الأنغوشي جئنا إلى مدينة حمص قلب سورية العامر بالمحبة حاملين رسالة وفاء وتقدير من الشعب الأنغوشي للأسر المتضررة، هي رسالة محبة وسلام من أعماق قلب الشعب الأنغوشي الذي يعتبر نفسه شقيقاً للشعب السوري، وهذه المرة السابعة التي تقوم فيها جمهورية أنغوشيا بمثل هذه المبادرة بتوجيه مباشر من الرئيس الأنغوشي.

وأشار المهندس دمر العلي نائب محافظ حمص إلى عمق العلاقة بين الشعبين الشقيقين والصديقين والتي من شأنها أن تتوطد في ظل التعاون وامتزاج الدماء الروسية بدماء شهداء الجيش العربي السوري على أرض سورية، شاكراً للشعب الأنغوشي الصديق مشاعره الإنسانية ووقوفه إلى جانب الشعب العربي السوري في مواجهة الإرهاب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات