مناقشة مشروع النظام الداخلي للحزب واللائحتين الداخليتين للجنة الرقابة والتفتيش الحزبية واللجنة المركزية للحزب

تابعت اللجنة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي جدول أعمال اجتماعها بعد جلسة الافتتاح التي قدّم فيها الرفيق الأمين العام للجنة المركزية السيد الرئيس بشار الأسد عرضاً سياسياً وتنظيمياً تاريخياً هاماً وشاملاً.

وعقدت اللجنة اجتماعين قبل الظهر وبعد الظهر في مبنى القيادة القطرية للحزب برئاسة الرفيق الأمين القطري المساعد للحزب المهندس هلال الهلال، حيث أكد الرفيق الهلال على أهمية جدول أعمال هذا الاجتماع، وخاصة أنه سيناقش قضايا أساسية ومهمة في عمل الحزب وفي أدبياته ولوائحه الداخلية انطلاقاً من أن الحزب هو الحزب القادر على التجديد والتطوير، والتعامل بلغة الواقع التي تنهض بمصالح شعبنا وقضايا أمتنا، ولا سيما في هذه الظروف التي يواجه فيها شعبنا وحزبنا خلف قيادة السيد الرئيس بشار الأسد وبحكمته وشجاعته مؤامرة كبرى، وحرباً شرسة تستهدف المجتمع والدولة والأوطان والأمة العربية، مبيناً كيف أننا، وكما أوضح السيد الرئيس صباحاً، نسير بخطا واثقة نحو الانتصار القريب على الإرهاب وداعميه، منطلقين من أن المعركة مستمرة، وعلى هذا الأساس يجب أن نواصل عملنا الجاد والدؤوب في مختلف قطاعات الحياة بعقل منفتح وبفكر مستنير يقبل الحوار والنقاش والتواصل مع كافة شرائح المجتمع للوصول إلى أفضل صيغ وأساليب للعمل الحزبي.

وقد تابع الرفاق أعضاء اللجنة المركزية مناقشة الأوراق المقدمة إلى الاجتماع وفق الجدول المقرّ مسبقاً، فبدء النقاش حول مشروع النظام الداخلي للحزب، ثم في اللوائح الداخلية للجنة الرقابة والتفتيش الحزبية، واختتم بمناقشة مشروع اللائحة الداخلية للجنة المركزية للحزب.

فتمت مناقشة ودراسة كل فقرة من فقرات المشاريع الثلاثة المقدمة بروح عالية من الجدية والشفافية والمسؤولية مع غير قليل من التباين في الرأي، ما اقتضى بعض التعديلات والإضافات لتنتهي الجلسة بإقرار الأوراق المقدمة إلى الاجتماع بعد التصويت عليها.

هذا وستتابع اللجنة المركزية جدول أعمالها غداً بمناقشة تقرير القيادة القطرية للحزب حول خطط عمل المكاتب القطرية لعام 2018 بما يتضمن بحث تفعيل وتطوير خطط العمل المستقبلية لكافة المؤسسات الحزبية انطلاقاً من تطوير خطط العمل الحزبي وأساليبه، وتوطيد صلة الحزب بجماهيره وبالأحزاب الصديقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 تعليقك

  1. حزبنا كرامتنا وصمام امان وطننا وانتمائنا الوطني ومستقبل ابنائنا إذا ما أحسنا الحفاظ عليه وتطويرة بما يتناسب وظروف الوطن وما تحققه سوريا بثبات جيشها والتفاف شعبها وتضحيات شهدائها وحكمة قائدها الرفيق الامين القطري السيد الرئيس بشار الأسد