موسكو تدين اعتداء التنظيمات الإرهابية على الأحياء السكنية بدمشق وتدعو لتوحيد الجهود لإبادة بؤر الإرهاب

أدانت وزارة الخارجية الروسية اليوم اعتداء التنظيمات الإرهابية بالقذائف على الأحياء السكنية في دمشق مجددة التأكيد على ضرورة توحيد الجهود الدولية لمكافحة الارهاب في سورية والمنطقة.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن الوزارة قولها في بيان: “ندين بشدة الهجمات الإرهابية على بعثة الممثلية الروسية والأحياء المدنية في دمشق” مشيرة إلى أن “التوجه الروسي الحازم الذي لا بديل عنه في محاربة الإرهاب سيستمر”.

وجددت الخارجية الروسية دعوتها للمجتمع الدولي من أجل “توحيد الجهود على أساس قانوني دولي عام للإسراع في إبادة بؤءر الإرهاب في سورية والمنطقة بشكل عام”.

وكانت المجموعات الارهابية اعتدت أمس بقذائف الهاون على حيي المزرعة حيث تقع السفارة الروسية في دمشق وباب توما ما أسفر عن إصابة سبعة أشخاص وذلك في خرق جديد للمذكرة الروسية حول مناطق تخفيف التوتر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات