ميدان للمواجهات.. قتلى وجرحى في فرجينيا وإعلان حالة الطوارئ

أعلنت شرطة تشارلوتسفيل في بيان لها عن اعتقال المشتبه به وهو جيمس أليكس فيلدز (20 عاما)، من أبناء ولاية أوهايو”، مؤكدة أنه وجهت إليه تهم القتل من الدرجة الثانية، والتسبب بإصابات وعدم التوقف بعد حادث أدى لوقوع وفاة، دون الكشف عن أي تفاصيل إضافية حتى الساعة الراهنة.

واندلعت الاشتباكات مساء السبت 12 آب، بين القوميين ومحتجين مناوئين لهم، بعد أن قرر مجلس مدينة تشارلوتسفيل إزالة تمثال يرمز لحقبة العبودية، للجنرال روبرت لي، وهو من دعاة الإبقاء على العبودية خلال الحرب الأهلية الأمريكية، الأمر الذي أثار حفيظة القوميين المتعصبين.

وقال حاكم ولاية فرجينيا، إن الحادث كان متعمدا، وقد تم اعتقال 3 أشخاص مشتبه في ضلوعهم بالحادث.

وأظهر شريط فيديو نشر على مواقع التواصل الاجتماعي، سيارة داكنة اللون، تصدم بعنف مؤخرة سيارة أخرى، لتصطدم هذه بدورها بسيارة كانت أمامها. بعدها انطلقت السيارة الداكنة اللون نفسها مجددا باتجاه الخلف لتدهس عددا من المتظاهرين.

وصوت مجلس مدينة فرجينيا على السماح لرئيس الشرطة بإعلان حظر التجول بعد أحداث العنف، وأعلن حاكم الولاية حالة الطوارئ بسبب المواجهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات