نشاط بيئي لأطفال ومستفيدي “عبور” في حديقة تشرين

انطلاقا من أهدافها الرامية الى تطوير وتعزيز المهارات الإيجابية لدى الأطفال قامت مبادرة “عبور” مؤخرا بإقامة نشاط لزراعة مجموعة من الغراس في حديقة تشرين وتنمية بعض الجوانب في شخصيات الأطفال وتعزيز مفهوم العمل التطوعي والتشاركي لديهم.

وبينت رهام شامية المسؤولة عن المبادرة أن الحدث تضمن فقرات رسم ورياضة وانشطة تفاعلية وترفيهية، لافتة الى دور هذه النشاطات البيئية والزراعية في تنمية شخصية الطفل لما تخلفه من أثر ايجابي عميق على أكثر من مستوى.

الطفلة غنوة البشير عبرت عن فرحها العامر بزراعة شتلة خضراء ستحمل اسمها دائما مؤكدة أنها ستكرر هذا العمل كلما أتيحت لها الفرصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات