نواب فرنسا وبريطانيا يصفون العدوان بأنه “غير شرعي”

أكد عدد من النواب البريطانيين والفرنسيين أن العدوان الثلاثي الأمريكي الفرنسي البريطاني على سورية “غير شرعي أو قانوني”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن النائب عن الجبهة الوطنية في البرلمان الفرنسي مارين لوبن قولها اليوم: إن “الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يدرك تماما انه انتهك القانون الدولي وهو يحاول أن يخلق مفهوما مختلفا للشرعية الدولية”.

إلى ذلك ندد النائب جان لوك ميلانشون من حزب اليسار الفرنسي بالعدوان على سورية ووصفه بأنه “غير مسؤول “معربا عن قلقه من خطر التصعيد.

وفي بريطانيا انتقد زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين العدوان على سورية مشيرا إلى أنه كان الأجدى بالحكومة البريطانية أن ترفض الانصياع لاملاءات واشنطن.

وسيناقش النواب الفرنسيون والبريطانيون العدوان الثلاثي على سورية أثناء جلسة يطرحون خلالها اسئلة عن مدى شرعية وصحة العدوان وسيتم استجواب رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي لموافقتها على المشاركة في العدوان دون الرجوع الى مجلس العموم.

وفي هذا السياق طالب كوربين باعتماد أحكام جديدة تعزز من قدرة مجلس العموم البريطاني على منع التدخل العسكري الذي تقرره الحكومة من دون موافقة منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات