وزارة الشؤون الاجتماعية تستثمر منصة المعرض للتعريف بدور المجتمع الأهلي

هذا المقال رقم : 48 من 55 من العدد 2018-9-13-16187

 

دمشق – البعث
عولت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل على أهمية مشاركتها في معرض دمشق الدولي بدورته الستين من خلال عرض نشاطات مرصد سوق العمل والرعاية الاجتماعية ومعهد خالد بن الوليد للأحداث ومعهد المكفوفين والتأمينات الاجتماعية وهيئة اللاجئين الفلسطينيين بمعهد الشهيد باسل حافظ الأسد، وبين الدكتور محمد هادي مشهديه مدير معهد التأهيل المهني بدمشق والمسؤول عن جناح الوزارة أن الغاية من المشاركة التعريف بدور المجتمع الأهلي والمحلي والخدمات التي تقدمها الوزارة ولاسيما بوجود 30 معهد رعاية على مستوى القطر، 10 منها في دمشق تقدم خدماتها مجاناً للراغبين بالتعلم والحصول على فرص عمل.
من جهته سامر الشبلي مدير العلاقات العامة والتسويق بمركز الإرشاد الوظيفي عدّ أن أهمية المشاركة تكمن بوجود تماس مباشر مع الشريحة المستهدفة وأرباب العمل بشكل كبير للتعرف إلى احتياجاتهم الأساسية والشواغر الموجودة لديهم للربط بينهم وبين الباحثين عن عمل من خلال داتا معلومات يزودها أرباب العمل للمركز، وإجراء دورات تدريبية مجانية يقدمها المركز لكافة المستفيدين لتأهيلهم لممارسة عملهم، كما تم إطلاق فكرة ملتقى التوظيف لمقابلات فعلية بناء على شواغر وظيفية سابقة متوفرة عند صاحب العمل ليتم الاكتتاب عليها وتأمين فرص عمل حقيقية.
كما بينت كاملة فاضل مسؤولة الجمعية السورية للتنمية الاجتماعية بمعمل خالد بن الوليد أن عملهم يكمن بتأهيل الأحداث الموجودين في المعهد لدعمهم والتعرف على احتياجاتهم وفرزهم على الأقسام التعليمية والمهنية، والفنية التي تشمل الرسم عن طريق العلاج، إضافة إلى التدريب المهني الشامل للنجارة والحلاقة ورش الموبيلا للحصول على شهادات، بالتزامن مع قيام معهد المكفوفين بعرض منتجات القسم المهني للشريحة التي تهتم بالحرف اليدوية، بالتوازي مع ما يقوم به مركز الإرشاد الوظيفي لجهة ربط الخريجين الجدد بسوق العمل والبحث عن فرص عمل حقيقية ولاسيما بوجود إقبال كبير من الشركات لدعم الباحثين عن العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

لا تعليقات