خلال تفقده إحدى التشكيلات العسكرية.. هلال: نحن أصحاب حق وقضية ولابد للحق أن ينتصر

أكد الأمين القطري المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي الرفيق هلال وحيد الهلال أن سورية كانت على الدوام وستظل مقبرة لكل الغزاة والطامعين.

وأشار خلال تفقده اليوم إحدى تشكيلاتنا العسكرية المقاتلة إلى أن أبطال الجيش العربي السوري يخوضون اليوم معركة العزة والكرامة ويسطرون أروع ملاحم البطولة ويدحرون العصابات الإرهابية عن أرض الوطن .
وخاطب الرفيق الهلال رجال الجيش بالقول: أنتم اليوم لا تدافعون عن سورية وشعبها فحسب بل تدافعون عن كل الشرفاء والأحرار في الوطن العربي والعالم أجمع.
ونوه الأمين القطري المساعد للحزب أن الصمود الأسطوري لجيشنا الباسل قد أذهل العالم ومهما تحدثنا عن بطولاته وتضحياته لا يمكن أن نفيه جزءا بسيطا من حقه ، مشيرا إلى أن جيشنا الذي صمد خلال أكثر من عامين ونصف وقاوم كل المخططات الاستعمارية وتصدى للعصابات الإرهابية التكفيرية المجرمة ما يزال يخوض معارك العزة والكبرياء وهو بشجاعة أبطاله وتلاحم كل أبناء الشعب حوله وحكمة وشجاعة قائده السيد الرئيس بشار الأسد لا بد أن ينتصر على كل الأعداء والمتآمرين.

ولفت الرفيق الهلال إلى أن ما نراه اليوم من تصعيد غير مسبوق من الدول الاستعمارية وأدواتها العميلة إنما يأتي جراء اندحار وتقهقر العصابات الإرهابية أمام الضربات الساحقة لأبطال جيشنا، مؤكدا أن كل هذه التهديدات والجعجعة لن تنال من عزيمة وإصرار أبناء شعبنا وجيشنا على مواصلة معركتنا والانتصار فيها لأننا أصحاب حق وقضية ولابد للحق أن ينتصر.

وفي ختام لقائه مع المقاتلين قال الرفيق الهلال: أنتم مصدر عزتنا وفخارنا ومنكم نتعلم الشجاعة والصمود والإقدام فأنتم رجال الحق وتحت أقدامكم يسحق المحال.
وعاهد رجال قواتنا المسلحة الوطن والقائد على التضحية بكل غال ونفيس في سبيل الوطن ، وعلى مواصلة الدفاع عن سورية وشعبها ضد كل المخاطر والأعداء والمتآمرين ،مجددين العزم والتصميم على دحر العصابات الإرهابية عن أرض الوطن.
شارك في الجولة الرفيق أحمد صالح إبراهيم أمين فرع حلب للحزب ومحافظ حلب محمد وحيد عقاد واللواء عدنان الرفيع قائد المنطقة الشمالية والعميد إبراهيم السالم قائد شرطة المحافظة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.