مذكرة تفاهم بين العدل والثقافة لتعزيز ثقافة المواطنة ودولة القانون

وقعت وزارتا العدل والثقافة مذكرة تفاهم بهدف تعميم الثقافة القانونية بين المواطنين من خلال التعاون البناء والمثمر بينهما، وأكد وزير العدل الدكتور نجم حمد الأحمد أهمية نشر الثقافة القانونية التي تؤدي دوراً مهماً وجوهرياً في تعزيز ثقافة المواطنة وتعزيز دولة القانون، ولاسيما أن القانون هو الدرع الذي يحمي المواطن كما تسهم في إيضاح ما على المواطن من واجبات وماله من حقوق.

من جهتها اعتبرت وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح أن المواطن أحوج من أي وقت مضى للوعي القانوني إذا تمّ الاعتداء عليه، وهذا ما تقوم به وزارة العدل باللجوء للاختصاصيين، مطالبة أن يكون العمل تفاعلياً مابين المواطن والوزارة، فمن حقه أن يبدي رأياً لا أن يكون فقط مستمعاً.

معاون وزير العدل تيسير الصمادي تمنى في تصريح خاص لـ”البعث” أن تندرج الثقافة القانونية ضمن المناهج التربوية من الصفوف الأولية لزرع هذه الثقافة منذ الصغر، وذلك بالتعاون بين الثقافة والتعليم ومختصين اجتماعين ونفسيين، موضحاً أن نشر الوعي القانوني يحتاجه المواطن العادي قبل المختصين بالقانون، فالمختصون عارفون بالقانون أما المواطن فيلزمه معرفة ما له وما عليه.

وفي سياق متصل وقعت وزارة العدل عقداً مع شركة سيرتل للاتصالات يتضمن التبليغ عن طريق الرسائل الخلوية، حيث أكد وزير العدل الانتهاء قريباً من الوسائل التقليدية في عملية التبليغ، إضافة إلى أن كل المراسلات والمشاريع التي تطرحها الوزارة ستكون إلكترونية، ما يخفّف الأعباء عن المواطن ويصبح له القدرة بالاطلاع على ما يجري في الوزارة.

وأشار وزير العدل إلى أن شركة سيريتل لها دور المساهمة في هذا المشروع ولاسيما أن المشروع لا يحقق أي ربح للشركة، فالسعر أقل من التكلفة بل هو خدمة لجميع أبناء الشعب السوري.

رئيس قسم الدعاية والإعلان في سيريتل غطاس عيد بيّن أن هذا المشروع يأتي انسجاماً مع رؤية وزارة العدل لتحويل التبليغات إلى إلكترونية، وبالنهاية هي خدمة للمواطن بهدف تسهيل أمور المواطنين وتخفيف أجور النقل والوقت.

البعث ميديا – البعث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.