د.المفتاح يزور جرحى الجيش وأسر الشهداء في اللاذقية

تقديرا لتضحيات جيشنا الباسل زار عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور خلف المفتاح ومحافظ اللاذقية أحمد شيخ عبد القادر وأمينا فرعي حزب البعث في المحافظة الدكتور محمد شريتح وجامعة تشرين الدكتور صالح داوود ورئيس اتحاد الصحفيين الياس مراد جرحى الجيش في مشفى الشهيد زاهي أزرق.

وعبر عدد من الجرحى عن رغبتهم بمواصلة جهودهم في مواجهة الإرهاب فور تماثلهم للشفاء والدفاع عن الوطن والذود عن حياضه وإعادة الأمن والاستقرار إليه.

وأشار الدكتور المفتاح الى التضحيات التي يقدمها بواسل قواتنا في مواجهة المجموعات الإرهابية المسلحة حتى دحرها عن آخر ذرة من تراب سورية مؤكدا أن شهداء وجرحى جيشنا الباسل يقدمون أمثولة في البطولة والفداء والشجاعة ويمثلون مدرسة فكرية ووطنية وهم محل اعتزاز وتقدير وفخار من أبناء شعبنا.

ولفت المحافظ شيخ عبد القادر إلى الملاحم التي تسطرها قواتنا الباسلة في البطولة والفداء حيث رسموا بتضحياتهم طريق النصر.

وأشار أمينا فرعي حزب البعث في اللاذقية وجامعة تشرين إلى المضامين الوطنية لتضحيات جيشنا الباسل مؤكدين أن شعبا لديه مثل هذه الروح الوطنية لا بد منتصر لأنه يمتلك عناصر القوة والإرادة.

ولفت رئيس اتحاد الصحفيين إلى تضحيات الكادر الإعلامي وقواتنا الباسلة في مواجهة الإرهاب لتحقيق النصر على أعداء الوطن.

واستمع المشاركون في الزيارة من مدير المشفى والطاقم الطبي والإداري إلى الجهود المبذولة لتقديم العلاج للجرحى والمصابين.

وفي هذا الإطار زار الدكتور المفتاح ومحافظ اللاذقية وأمينا فرعي الحزب بالمحافظة وجامعة تشرين ورئيس اتحاد الصحفيين عددا من أسر الشهداء في قرية دير حنا بمنطقة القرداحة منوهين بتضحيات الشهداء الذين رووا بدمائهم الطاهرة تراب الوطن في مواجهة الإرهاب.

البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *