اكتشاف أقدم قصة حب بين زوجين في مقبرة فرعونية

اكتشف فريق من الباحثين رسما جداريا في مقبرة عائلة فرعونية في الجيزة يظهر فيه رجل وامرأة وقد وضعت المرأة يدها على كتف الرجل، وهو ما اعتبره المختصون دلالة على قصة حب جمعت بينهما.

يعود عمر هذه المقبرة إلى 4400 عام، مما يجعل الرسم هذا يمثل أقدم قصة حب تمكنت البشرية من الاحتفاظ بمؤشر ملموس واحد يرمز إليها.

الى ذلك نجح العلماء بفك رموز اللوحة الجدارية هذه، التي تعود للفترة التي بدأ فيها بناء أهرامات الجيزة، فتوصلوا إلى ان الرجل واسمه كاهاي كان يعمل مغنيا في بلاط احد الفراعنة، وان اسم زوجته ميريتيتيس وهي كاهنة.

كما اكتشف المختصون أن الأصباغ التي استخدمت لتلوين اللوحة من نوع نادر. هذا وتصور اللوحة السيدة في لباس ضيق, بينما زوجها يرتدي لباسا من جلد النمر. وتعكس اللوحة حالة من الرومانسية التي جمعت بين الزوجين، إذ أن المرأة كانت تضع إحدى يديها على كتف رجلها، فيما كان ينظر كل منهما في عيني الآخر.

البعث ميديا-  وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.