اللقاء الأخير قبل «جنيف 2»

أعلن المبعوث الخاص للأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سورية الأخضر الابراهيمي خلال مؤتمر صحفي عقده في جنيف في ختام المشاورات الثلاثية يوم أمس الاثنين 25 تشرين الثاني إلى أن اللقاء في كانون الأول المقبل ربما سيكون اللقاء التحضيري الأخير قبل عقد “جنيف 2”.
وقال الابراهيمي إن مناقشة دائرة المشاركين في المؤتمر لا تزال مستمرة.
وأكد على أن مؤتمر “جنيف 2” سيكون فرصة كبيرة للسلام يجب عدم إضاعتها، ودعا الأطراف السورية إلى عدم انتظار موعد عقد المؤتمر، واتخاذ خطوات للتخفيف من حدة الأزمة.
وأشار الابراهيمي إلى أن المؤتمر الدولي لن يكون حدثا منفرداً، بل عملية، وربما طويلة، على حد تعبيره.
وشدد الابراهيمي على ضرورة أن يكون وفد “المعارضة السورية” إلى المؤتمر “ذو مصداقية حقيقية وبأوسع تمثيل ممكن”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.