مجلس الأمن يدين الاعتداء الإرهابي على السفارة الروسية بدمشق

أدان مجلس الأمن الدولي الاعتداء الإرهابي على السفارة الروسية في دمشق أمس مؤكدا انه عمل إرهابي يجب محاسبة منفذيه.

وجاء في بيان صدر عن المجلس أمس ونقله موقع روسيا اليوم أن “أعضاء مجلس الأمن مستاؤون واستنكروا بشدة قصف السفارة الروسية في دمشق بالهاون يوم الثامن والعشرين من تشرين الثاني”.

وأكد أعضاء مجلس الأمن الدولي في البيان أن “الإرهاب بكل أشكاله ومظاهره يمثل أحد أكبر التهديدات للسلام والأمن الدوليين” مشددا على أن” الهجمات الإرهابية جرائم لا يمكن تبريرها بصرف النظر عن الدوافع والمكان والزمان ومرتكبيها” مطالبين بمساءلة من يقف وراء هذا الهجوم.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أعربت عن استيائها من أعمال القصف المتكررة التي تطول السفارة الروسية والسفارات الأجنبية الأخرى وسط دمشق ودعت الى معاقبة منفذي ومشجعي هذه الأعمال الإرهابية .

وسقطت قذيفة هاون اطلقها ارهابيون أمس على أرض السفارة الروسية بدمشق ما أدى إلى وقوع أضرار طفيفة في مبنى السفارة دون وقوع إصابات بين موظفي السفارة.

 

البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.