صاغة دمشق تناقش مشاريع سلمتها وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية

أوضح رئيس الجمعية الحرفية للصاغة والمجوهرات بدمشق غسان جزماتي أن مشاريع قرارات سلمتها وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية إلى جمعية الصاغة أمس الأول، تتضمن تلبية مطالب الجمعية الحرفية للصاغة والمجوهرات بدمشق، فيما يتعلق بتصدير الذهب وإدخال الذهب المصنع، كذلك تحديد كمية الذهب التي يسمح للمواطن أن تكون بحوزته أثناء تنقلاته خارج البلاد، إضافة إلى السماح بالمشاركة بالمعارض الخارجية.

ولفت جزماتي إلى أن مشروع القرار الأول يتضمن في مادته الأولى السماح بتصدير الذهب عبر الجمعية بموجب بيان جمركي خاص بهذا الشأن، بقصد المشاركة بالمعارض الخارجية للذهب والمجوهرات سواء عن طريق البيع المباشر للمصاغ الذهبي الذي يتم عرضه، أو إعادة قيم بيع الذهب الخام عن طريق الجمعية،  بحسب صحيفة “الوطن” المحلية.

وجاء في المادة الثانية من القرار، أنه في حال لم يتم بيعه فإن العارض ملزم بإعادته شريطة أن تكون القطع الذهبية المصدرة للمشاركة في المعارض، هي ذاتها والتأكد من عدم تبديلها أثناء إعادتها ،على أن يقوم الصائغ بإدخال ما باعه في المعارض من ذهب خام إلى سورية خلال شهر واحد من تاريخ البيع، ودفع مبلغ 100 دولار عن كل كيلو غرام واحد من الذهب عيار 24، وتتم هذه العملية عن طريق الجمعية.

أما مشروع القرار الثاني فقد تضمن حسب جزماتي، السماح للمواطنين بنقل الذهب الشخصي أثناء سفرهم إلى خارج البلاد وتنقلاتهم على ألا تزيد كمية الذهب المنقولة عن نصف كيلو من المصاغ الذهبي المتنوع القطع، كأن تكون القطع المنقولة أساور وخواتم وسلاسل، شرط ألا تكون جميع القطع المنقولة متشابهة تفادياً لأي عملية تهريب محتملة من قبل أحد المواطنين الناقلين.

جزماتي أكد أن مشروع قرار آخر وضعته وزارة الاقتصاد بناءً على طلب الجمعية، يتضمن إعفاء مستوردات الذهب الخام من إجازة الاستيراد وفق ضوابط وآليات محددة سيوضحها القرار فور صدوره، مضيفاً أن مشروع قرار آخر يتضمن السماح باستيراد الذهب الخام غير المصنع، فضلاً عن أن مشروع قراراً آخر سيتم مناقشته خلال الاجتماع الآخر، يتضمن السماح باستيراد الذهب المصنع على أن يتم فرض رسم 5% على سعر الغرام للمحافظة على تنافسية الذهب المصنع محلياً.

ولفت جزماتي إلى أنه كان من المقرر مناقشة مشاريع القرارات يوم الاثنين الماضي للاتفاق على ما جاء في بنودها من أحكام ومواد تأتي في صلب المواضيع المذكورة، إلا أن الاجتماع الخاص بهذا الشأن أجل إلى الأسبوع القادم، ريثما تدرس جمعية الصاغة تلك المشاريع وتناقشها مع المعنيين في الجمعية وأصحاب الشأن.

يذكر أن جزماتي أوضح مؤخراً، أن الجمعية تستعد للاجتماع مع المعنيين في وزارة الاقتصاد الأسبوع القادم بغرض مناقشة الصعوبات التي تعترض سوق الذهب المحلي، ومن المقرر مناقشة نحو 7 نقاط منها السماح باستيراد الذهب المصنع وفرض رسم مقداره 5% على سعر الغرام

البعث ميديا