مصدر عسكري: القضاء على إرهابيين بينهم جنسيات عربية في ريفي دمشق وحلب

قضت وحدات من الجيش العربي السوري اليوم على أفراد مجموعات إرهابية مسلحة من بينهم متزعم ما تسمى سرية سيف الإسلام وبعضهم من جنسيات أردنية وصومالية في سلسلة عمليات مركزة وناجحة ضد تجمعاتهم في مزارع النبك وقارة والغوطة الشرقية والزبداني ويلدا وداريا.

وذكر مصدر مسؤول لمندوبة سانا أن وحدات من جيشنا الباسل دمرت خلال عملياتها المتواصلة في مزارع ريما والمزارع الشرقية والشمالية للنبك أوكارا للإرهابيين وأوقعت من فيها قتلى من بينهم أحمد حرو وعبد المولى الغزال بينما لاحقت وحدة ثانية فلول مجموعات إرهابية من جبهة النصرة في مزارع قارة وقضت على الأردني طارق العريجي متزعم إحدى المجموعات وعدد من أفراد مجموعته.

وأضاف المصدر إنه تم القضاء على العديد من الإرهابيين في مزارع العبادة من بينهم محروس ورد والمدعو أبو سليمان مما تسمى كتيبة أنصار الشريعة وآخر يلقب أبو علي متزعم ما تسمى سرية سيف الإسلام بينما اشتبكت وحدات من جيشنا الباسل مع مجموعات إرهابية في مزارع دير سلمان ونادي الفروسية ومحيط القرية الشامية وأسفرت الاشتباكات عن مقتل خالد بركات وإصابة عشرات الإرهابيين.

ولفت المصدر إلى أن وحدات من جيشنا الباسل دمرت وكرا يحوي كمية من الأسلحة والذخيرة وأوقعت العديد من الإرهابيين قتلى من بينهم الصومالي سامي عطا الله أحمد في مزارع عالية بمنطقة دوما وترافق ذلك مع القضاء على أفراد مجموعة إرهابية في بلدة الريحان من بينهم جمال المصري وهشام الحنش.

وأشار المصدر إلى أن محور زملكا عربين شهد عدة عمليات لجيشنا الباسل انتهت بالقضاء على عدد من الارهابيين في بلدة عربين من بينهم رجب عبيد وأحمد هرير في زملكا بمحاذاة طريق المتحلق الجنوبي بينما اشتبكت وحدة من جيشنا الباسل مع مجموعة إرهابية مسلحة عند الكورنيش الوسطاني وأوقعت أغلبية افرادها قتلى.

وفي الريف الجنوبي أوقعت وحدة من جيشنا الباسل عددا من الإرهابيين قتلى ودمرت أسلحتهم وعتادهم في بلدة يلدا ومن بين القتلى عيدو غندور ووليد علي بينما أسفرت اشتباكات بين وحدات من جيشنا الباسل ومجموعات إرهابية شرق مقام السيدة سكينة وعلى محور دوار الفرن في داريا عن مقتل 3 إرهابيين وإصابة آخرين.

إلى ذلك قضت وحدة من جيشنا الباسل في كمين محكم على أفراد مجموعة إرهابية في الجبال الشرقية للزبداني ودمرت أسلحتهم وذخيرتهم ومن بين القتلى شاهر خيطو وبلال عواد بينما قضت وحدة ثانية على ثلاثة إرهابيين قرب جامع الحسن في حي القابون.

إحباط محاولة إرهابيين الاعتداء على مشفى الكندي

وفي حلب أحبطت وحدات من الجيش محاولة إرهابيين الاعتداء على مشفى الكندي وأوقعت العشرات منهم قتلى ومصابين في عدد من الأحياء والقرى والبلدات.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أنه تم القضاء على مجموعات إرهابية مسلحة بكامل أفرادها قتلى ومصابين كانوا يرتكبون أعمال سلب ونهب واعتداء على الأهالي والمواطنين في شارع الضبيط وسوق الخضار في حي الأشرفية وحيي صلاح الدين وبستان القصر وحلب القديمة.

وأضاف المصدر إن وحدة من جيشنا الباسل تصدت لمحاولة أفراد مجموعات إرهابية مسلحة الاعتداء على مشفى الكندي وأحبطت محاولتهم تفجير سيارتين مفخختين في محيط المشفى موقعة بينهم عشرات القتلى والمصابين.

وأشار المصدر إلى سقوط أعداد من الإرهابيين قتلى ومصابين في عمليات نوعية لوحدات من جيشنا الباسل ضد أوكارهم في تلة الغالي والنقارين وبيانون والشيخ سعيد ومقطع البكارة ومحيط سجن حلب المركزي والكاستيلو.

وفي ريف إدلب قال مصدر عسكري لسانا إن وحدات من جيشنا الباسل قضت على إرهابيين حاولوا الاعتداء على نقاط عسكرية في جبل الأربعين ومن بين القتلى مصطفى طه محسن وصبحي شعبان حصوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.