تشييع جثامين شهداء التفجير الإرهابي في القامشلي

شيعت من مشفى القامشلي الوطني أمس جثامين 9 شهداء قضوا في التفجير الإرهابي الانتحاري الذي وقع أمس الأول في حارة طي بالمدينة.

وأكد محافظ الحسكة المهندس محمد زعال العلي أن «هذا العمل الجبان دليل إفلاس ويأس المجموعات الإرهابية وبرهان جديد على فكرهم الدموي وأن أعمالهم الإرهابية لن تنال من صمود شعبنا وعزمه على المضي لتطهير الوطن من دنس هذه المجموعات الإرهابية».

من جهة أخرى وجه محافظ الحسكة خلال اطلاعه وأمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي خلف المهشم على موقع التفجير الإرهابي ورشات الصيانة بالإسراع في إصلاح وترميم الأضرار التي لحقت بمنازل المواطنين والمحال التجارية والسيارات وشبكات الكهرباء والهاتف.

وكان تفجير إرهابي انتحاري بسيارة مفخخة محملة بالتبن وقع في حارة طي بمدينة القامشلي المكتظة بالمواطنين أمس الأول ما أدى إلى استشهاد 6 مواطنين على الفور وإصابة 30 آخرين قبل أن يفارق ثلاثة من المصابين الحياة في وقت لاحق متأثرين بإصاباتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.