«إسرائيل» رصدت 4 بليون دولار لضرب إيران

كشفت مصادر اسرائيلية ان “تكاليف الاستعدادات لضربة عسكرية على إيران تجاوزت 12 بليون شيكل (4 بلايين دولار).

ووفق ما أوردته صحيفة “يديعوت أحرونوت”، فإن رئيس وزراء العدو الاسرائيلي بنيامين نتنياهو صادق على المبلغ بعد الانتخابات الأخيرة، وعلى ما يشمله من تدريبات عسكرية واستعدادات استخباراتية، تجاوزت الحدود.

وذكرت الصحيفة أن “إسرائيل صرفت المبلغ، على رغم قناعتها أنها لن تكون قادرة على تنفيذ عملية عسكرية من دون الولايات المتحدة الأميركية، لكنها أصرت على استخدام السوط العسكري الإسرائيلي لتدعيم التحالف الدولي في فرض العقوبات على إيران وتأمين حال من الذعر لديها”. وحسم عسكريون إسرائيليون أنه “لن يحدث أي هجوم على إيران في السنة المقبلة، ولهذا فإن كل الأموال التي تحولت للاستعداد يفترض أن تحول إلى حاجات أخرى”.

وأكدوا انه “على إسرائيل أن تنشأ قدرة رادعة فعالة لا نظرية، لأن الخطط التي جرى إعدادها حتى الآن فقدت، كما يبدو، جزءاً كبيراً من صلتها بالواقع”، مضيفين “إذا فشلت المحادثات مع إيران، فإن القدرة العملية والردعية سترمي إلى صدّ حصولها على القدرة الذرية. وإزاء هذا الوضع، يؤكد الإسرائيليون أن القيادة العسكرية تسعى حتى عام 2015 إلى العودة مع قدرات مختلفة يمكن إظهارها من أجل الردع” على حد تعبيرهم.

وفي تقريرها حول الموضوع، تطرقت الصحيفة الإسرائيلية إلى النشاط التجسسي الذي نفذ خلال السنة الجارية، وما زال مستمراً، وصرفت فيه مبالغ طائلة.

وكتبت تقول: “الرئيس الأميركي كان مذعوراً في بداية هذه السنة خشية ان تهاجم إسرائيل إيران، كما أنه هدد نتنياهو شخصياً ليضبط نفسه، لكنهم في إسرائيل واصلوا الجهود الاستخباراتية وحصلوا على بعض منها من دول أخرى، وما زالت الجهود الاستخباراتية من الخارج مستمرة”.

 

البعث ميديا – قناة العالم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.