افتتاح المهرجان الـ18 للشباب والطلبة بمشاركة سورية

افتتح في العاصمة الإكوادورية كيتو المهرجان العالمي الثامن عشر للشباب والطلبة تحت عنوان “الشباب يتحد ضد الامبريالية من أجل عالم يسوده السلام والتضامن والتغيير الاجتماعي”، بمشاركة وفد سوري يضم كوادر شبابية وطلابية.

ورفع أعضاء الوفد السوري أعلام الوطن عند المرور أمام المنصة وصفق الحضور مطولاً أثناء مرور فرقة الشبيبة للفنون الشعبية وهي تؤدي لوحات شعبية من التراث، وذلك بحضور الرئيس الإكوادوري رافيل كوريا وحشد من أعضاء السلك الدبلوماسي من مختلف أنحاء العالم و الدكتور عمار ساعاتي عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب الشباب القطري والوفود المشاركة،

وأشار الرئيس الإكوادوري في كلمة رحب فيها بالوفود المشاركة وبممثلي الدول الى نضال الشعوب ضد الإمبريالية والولايات المتحدة الأمريكية، مؤكداً أهمية الدور الأساسي الذي يؤديه الشباب في هذا النضال لتحقيق مصالح الشعوب للعيش بسلام.

وأعرب عن دعم بلاده للشعوب المناضلة ضد الإمبريالية، وكل ما يستهدفها من مخططات للسيطرة عليها ودعا لمحاربة الإرهاب بكافة أشكاله وفي جميع أنحاء العالم كي يسود السلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.