ناشط تونسي سيقاضي «المرزوقي» لتشجيعه الحرب الإرهابية على سورية

أعلن الناشط السياسي التونسي الدكتور أحمد المناعي عزمه رفع دعاوى قضائية ضد كل من شجع وساهم في الحرب الإرهابية التي تشن على سورية وعلى رأسهم الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي.

وقال المناعي في تصريحات لإذاعة شمس اف ام التونسية مخاطبا المرزوقي “في الأسابيع المقبلة سوف يعلن انتصار سورية وانتظرني يا منصف وأعلم أنني سأقدم قضايا ضد كل من شجع وساهم في تخريب سورية وعلى رأسهم أنت”.

كما أعلن المناعي عزم نجله تقديم قضية ضد المرزوقي بسبب ذكر اسمه في الكتاب الأسود الذي أصدرته رئاسة الجمهورية التونسية مؤخرا.

يذكر أن كلا من الصحفيين سليم بقة و زياد الهاني و رضا الكافي وعائلة الجامعي ويوسف علوان وعدد من الموظفين في وكالة الاتصال الخارجي التونسية السابقة أعلنوا عزمهم مقاضاة المرزوقي بتهمة الثلب والتشويه.

وتنشر وسائل إعلام تونسية بشكل يومي أخبار تؤكد مقتل إرهابيين تونسيين أرسلوا إلى سورية للقتال إلى جانب المجموعات الارهابية كما ينشط أهالى الشباب التونسيين المغرر بهم ضد الجماعات الإرهابية التى تقوم بتجنيدهم بالتعاون مع عدد من الجمعيات التى تدعى أنها أهلية لإعادة أبنائهم إلى تونس وملاحقة الجماعات التى ترسلهم لارتكاب أعمال إرهابية وتفجيرات تستهدف المدنيين فى سورية.

وكانت صحيفة تانيت برس الالكترونية التونسية أكدت يوم الجمعة الماضي نقلا عن مصادر مقربة من أوساط الجماعات المتطرفة فى تونس أن سبعة إرهابيين تونسيين قتلوا أثناء قتالهم فى صفوف ما يسمى دولة الإسلام فى العراق والشام التابعة لتنظيم القاعدة فى سورية.

 

البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *