ايل موندو: القاعدة تخطف صحفيين اسبانيين في الرقة

في الوقت الذي لم يعرف فيه طريقة دخولهما إلى سورية، أفادت صحيفة “ايل موندو” الاسبانية أن مجموعة تابعة لتنظيم “القاعدة” الإرهابي تحتجز منذ أيلول الصحافيين الاسبانيين خافيير اسبينوزا وريكاردو غارسيا فيلانوفا.

وذكرت الصحيفة على موقعها الالكتروني إن: “خافيير اسبينوزا والمصور المستقل ريكاردو غارسيا فيلانوفا خطفا في محافظة الرقة قرب الحدود مع تركيا في 16 أيلول، بينما كانا يستعدان لمغادرة البلاد، على أيدي عناصر من تنظيم ما يسمى بـ”الدولة الإسلامية في العراق والشام”.

وفي بيروت حيث مقر عمل اسبينوزا منذ العام 2002، قالت زوجته الصحافية مونيكا بريتو إن: “خافيير وريكاردو سافرا عشرات المرات إلى سوريا لتوثيق جرائم الحرب، ويخاطران بحياتھما في كل مرة، وأصبحا كالإخوة مع السوريين في حياتهم وفي خوفهم وفي الأزمة الإنسانية التي يمرون فيها”.

وقالت “ايل موندو” أنها: “أبقت الخبر طي الكتمان في الوقت الذي كانت تجري فيه مفاوضات غير مباشرة مع الخاطفين الذين لم يتقدموا بعد بأي طلب مقابل الإفراج عن الرجلين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.