إعدامات واشتباكات مسلحة.. اقتتال شرس بين “داعش” و”الأحرار” و”الحر”

 تتصاعد بشكل يومي حدة الاقتتال الداخلي بين المجموعات الإرهابية المسلحة في سورية، حيث لقي خلال اليومين الماضيين ما لا يقل عن 20 إرهابيا مصرعهم في اشتباكات مسلحة. واعترفت إحدى هذه المجموعات الإرهابية بمقتل 6 من عناصرها وهي ما يسمى تنظيم «الدولة الإسلامية في العراق والشام» أو اختصارا “داعش” على أيدي ما يمسى “حركة أحرار الشام” في بلدة مسكنة في شرق حلب أول أمس، بينما أعدمت “داعش” أكثر من 10 من ارهابيي “الأحرار”.

كما دعا عناصر “أحرار الشام” على مواقع التواصل الاجتماعي متزعم “داعش” أبو بكر البغدادي، لما وصفوه بـ”لتدخّل لضبط عناصر التنظيم ومراجعة أفعالهم”.

وزعم المدعو “زهران علوش” متزعم مجموعة “الجبهة الإسلامية” الإرهابية التي تضم “أحرار الشام” التي أعدمت “داعش” 10 من عناصرها، قائلاً: “حرر مجاهدو أحرار الشام بلدة مسكنة في حلب”.

في السياق نفسه، قُتل أربعة مسلحين من ما يسمى “الجيش الحر” على أحد الحواجز في حي الصالحين في حلب، برصاص مسلحي ما يسمى “الهيئة الشرعية”، خلال محاولة خطف شخص يدعى “عمار صبحي الجمّال” بأمر من “الهيئة”، بذريعة أنه مطلوب. وما لبث “الجمّال” أن سقط قتيلا هو الآخر.

البعث ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.