«عمال» رومانيا و«مياه» هولندا يقاطعون تل أبيب

قررت الحكومة  الرومانية عدم إرسال عمال بناء إلى إسرائيل بسبب رفض الأخيرة التوقيع على اتفاق يحظر تشغيل العمال في المستوطنات خارج حدود الخط الأخضر.

وتخوفاً من نقص اليد العاملة شنت عضو الكنيست ميخال روزين رئيسة لجنة العمال الأجانب في الكنيست هجوماً عنيفاً على الحكومة لرفضها الموافقة على شرط الحكومة الرومانية.

يذكر أن رومانيا كانت رفضت أيضا التوقيع على اتفاق مع إسرائيل، بسبب رفضها الالتزام بهذا الاتفاق، ما تسبب بنقص اليد العاملة ووقف البناء في المستوطنات، كما أن الصين رفضت هي الأخرى توقيع اتفاق مع إسرائيل بهذا الخصوص.

من جهة أخرى قررت الشركة الهولندية الكبرى “ويتنس”، مقاطعة شركة المياه الإسرائيلية، موضحة أن القرار اتُخذ بعد مشاورات مع وزارة الخارجية، وذلك بسبب قيام الشركة الإسرائيلية بالتنقيب عن المياه في الضفة الغربية،

وأشارت صحيفة هآرتس إلى أنه تم مؤخراً إلغاء عقد منتدى اقتصادي هولندي – إسرائيلي، إثر الانتقادات الشعبية المتصاعدة في هولندا للعلاقات التجارية مع شركات إسرائيلية تساهم بالنشاط الاستيطاني في الضفة الغربية، وعلى رأسها شركة المياه الإسرائيلية “ميكوروت”.

البعث ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.