إيران: سنتابع المفاوضات بجدية وسنرد على العقوبات الأمريكية الجديدة

أكد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن إيران ستواصل مفاوضات جنيف بجدية، وتوعد الولايات المتحدة بالرد على العقوبات الجديدة.
وقال ظريف: “لقد اتخذ الأمريكيون خلال الأيام الأخيرة إجراءات غير مناسبة، لكننا سنرد على ذلك بما يقتضي الأمر مع الأخذ بعين الاعتبار جميع النواحي في القضية”.
وفيما يتعلق باتفاق جنيف حول البرنامج النووي الإيراني، قال ظريف: “سنتابع مفاوضات جنيف بجدية، وبطبيعة الحال سنرد بصورة مناسبة وهادفة ومدروسة على أي إجراء غير مناسب وغير بناء”.
وأضاف أن “التفاوض والوصول إلى نتيجة في المفاوضات أمر شاق وتكتنفه بالتأكيد منعطفات كثيرة وقد توقعنا هذا الأمر منذ البداية أيضا”.
وتابع قائلا: “بطبيعة الحال أعلن البعض من الذين لم يرق لهم اتفاق جنيف، موته المبكر، وهو في الحقيقة إعلان عما يريدونه أكثر مما هو تعبير عن الواقع”.

في سياق متصل صرح عضو لجنة الأمن والعلاقات الخارجية في البرلمان الإيراني كاظم جلالي بأن قرار واشنطن فرض عقوبات جديدة على طهران يخرج عن إطار المفاوضات الصادقة لبناء الثقة.
وقد استقبل كاظم جلالي وفدا من البرلمان الأوروبي برئاسة الفنلندية تارجا كرونبيرغ في طهران أمس السبت 14 .
وقال جلالي خلال اللقاء إن قرار الولايات المتحدة الأخير بفرض عقوبات جديدة على إيران يخرج عن إطار المفاوضات الصادقة لبناء الثقة”، وذلك في إشارة إلى قرار واشنطن بتجميد أصول شركات حاولت خرق العقوبات المفروضة على طهران.

البعث ميديا –  وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.