وكالة الأمن القومي الأمريكي تدان لأول مرة بانتهاكها للدستور

أصدرت محكمة واشنطن الفدرالية في الولايات المتحدة حكما قضائيا هو الأول من نوعه ضد وكالة الأمن القومي الأمريكية في قضايا التنصت على المواطنين وانتهاك حقوق الخصوصية الشخصية.
وأصدر القاضي الفدرالي ريتشارد ليون حكما اعتبر تنصت وكالة الأمن القومي على اتصالات اثنين من زبائن شركة “Verizon” غير شرعي.
واُشير في قرار المحكمة الواقع في 68 صفحة الى أن برنامج جمع المعلومات للوكالة ينتهك التعديل الرابع للدستور الأمريكي الذي يمنع التدخل غير المبرر للدولة في الحياة الخاصة للمواطنين.
واعتبر القاضي جمع المعلومات تدخلا غير مبرر وعشوائيا في حياة المواطن الأمريكي، وشكك في فائدة هذه الأعمال بالنسبة إلى مكافحة الإرهاب.
وتجدر الإشارة إلى أن العديد من الأشخاص والمنظمات الاجتماعية أقاموا دعاوى ضد وكالة الأمن القومي الأمريكية بعد أن كشف الموظف السابق في الوكالة ادوارد سنودن في الصيف الماضي عن وجود برامج لدى الوكالة لجمع المعلومات والتنصت على الاتصالات الهاتفية للمواطنين ومراقبة مستخدمي الانترنت.

البعث ميديا – وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.