اعتصام بالسويداء استنكاراً لصمت المجتمع الدولي تجاه مجزرة عدرا

تنديدا بالمجزرة البشعة التي ارتكبها الإرهابيون بحق المدنيين في مدينة عدرا العمالية اعتصم اليوم مئات المواطنين أمام مبنى اتحاد العمال في السويداء مستنكرين صمت “المجتمع الدولي” تجاه هذه المجزرة التي تؤكد وحشية مرتكبيها.

وأكد المعتصمون أن المجموعات الإرهابية أضافت إلى سجلها الدموي جريمة بشعة بارتكابها للمجزرة الدموية في مدينة عدرا العمالية والتي يقطنها عمال مدنيون تعرضوا للذبح والقتل والتنكيل بشكل همجي ليؤكد الإرهابيون مخالفتهم لكل الشرائع السماوية والقوانين الدولية.

وأشار المعتصمون إلى أن المجموعات الإرهابية المسلحة المدعومة من أمريكا وإسرائيل والناتو والسعودية وقطر وتركيا وغيرهم تقوم بأبشع الجرائم وتدمير البنى التحتية محاولة تخريب النسيج الاجتماعي وضرب الوحدة الوطنية وتدمير الاقتصاد الوطني ونهب ثروات البلاد ومواردها.

وقال رئيس فرع اتحاد العمال بالسويداء جمال الحجلي في تصريح لمراسل سانا “ندين بشدة هذا الاعتداء الآثم على المواطنين في مدينة عدرا وجميع الأعمال الإجرامية التي تقوم بها هذه المجموعات الإرهابية المسلحة مؤكدين على وحدة شعبنا وتلاحمه والتفافه حول جيشنا الباسل في وجه الإرهابيين ومن يقف وراءهم”.

 

البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *