ريف درعا.. أهالي بلدة غصم يتصدون لمحاولة اعتداء جبهة النصرة على بلدتهم

تصدى أهالي بلدة غصم بريف درعا الشرقي لمحاولة مجموعات إرهابية مسلحة من جبهة النصرة السطو على ممتلكاتهم والاعتداء على بلدتهم.

وأكد الأهالي رفضهم أن تكون بلدتهم مقرا ومنطلقا للأعمال الإجرامية التي ترتكبها المجموعات الإرهابية المسلحة في القرى المجاورة.

ولفت الأهالي إلى أن بلدتهم ستبقى ملاذا آمنا للأسر المهجرة من المناطق الأخرى جراء إرهاب المجموعات المسلحة.

إلى ذلك ذكر مصدر عسكري أن وحدة من الجيش العربي السوري دمرت وكرين للإرهابيين في محيط الجمرك القديم بدرعا وأوقعت عشرات القتلى والمصابين بين صفوفهم.

البعث ميديا  –  سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.