وورلد تريبيون: 11 ألف «مقاتل» أجنبي يمارسون الارهاب في سورية

صحيفة “وورلد تريبيون” الأمريكية والتي كانت تروج سابقاً للارهابيين في سورية بل ووصفتهم بـ “المعارضة المسلحة”  كنوع من شرعنة وجودهم وتغطية على أفعالهم الاجرامية، كشفت الصحيفة اليوم أن هناك أكثر من 11 ألف مقاتل أجنبي انضم لصفوف الارهابيين في سورية جاءوا من 70 دولة منهم دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي.

وأوضحت أن هذا الرقم هو اجمالي عدد المقاتلين الأجانب منذ بدء الحرب الأهلية، فالعدد يشمل آولئك الذين عادوا إلى ديارهم والذين قتلوا واعتقلوا خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

وقالت الصحيفة إن هذا الرقم وفقاً لما أكده أكثر من 1500 مصدر، ويشكل العرب والأوروبيون أكثر من 80% من هذا العدد، بالإضافة إلى عدد من الجنسيات الأخرى سواء من كندا أو الولايات المتحدة أو شرق اوروبا.

وأشارت إلى أن الكثير من المقاتلين الأجانب انضموا لصفوف تنظيم القاعدة وجبهة النصرة التابعة له، وتتنتشر ميليشياتهم في الجزء الشمالي من سورية.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن أغلب من ألتحقوا بصفوف المقاتلين في سورية منذ اندلاع الأزمة كانوا من البلدان العربية المحيطة

البعث ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.