رائدا فضاء أمريكيان يخرجان إلى الفضاء المكشوف لإصلاح خلل في المحطة الدولية

أفادت وكالة “ناسا” الأمريكية يوم 24 كانون الأول بأن رائدي الفضاء الأمريكيين ريك ماستراكيو ومايك هوبكينز قد خرجا اليوم إلى الفضاء المكشوف بهدف إصلاح خلل في دورة تبريد المحطة الفضائية الدولية.

وقالت ” ناسا” إن هذه العملية هي عملية مخطط لها مسبقا، علما أن إصلاح دورة التبريد تقضي بخروج رائدي الفضاء إلى الفضاء المكشوف 3 مرات، مضيفة أن الرجلين قد أنجزا العملية الأولى بنجاح ونفذا بعض الأعمال الإضافية التي لا يقضي بها الجدول الزمني.

 وينوي رائدا الفضاء الآن إتمام كل الأعمال المطلوبة لتجنب الخروج مرة ثالثة إلى الفضاء. يذكر أن رائدي الفضاء الأمريكيان بدآ أعمالهما في الفضاء المكشوف في الساعة الرابعة والدقيقة الثالثة بعد ظهر يوم 24 كانون الأول الجاري بتوقيت موسكو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.