مكتب المستشارة بثينة شعبان: لم يتصل أحد بشأن انتحار الطبيب البريطاني

نفى مكتب المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية الدكتورة بثينة شعبان أن يكون قد تم الاتصال بهم من قبل أي أحد بشأن حادث انتحار الطبيب البريطاني عباس خان شاه.

 وأضاف المكتب أن ما صدر عن تلفزيون الجديد اللبناني وجريدة الجمهورية هو مجرد أقاويل لا أساس لها من الصحة .

 وكانت وزارة الخارجية والمغتربين استدعت في الثامن عشر من الشهر الجاري ممثل السفارة التشيكية في دمشق بصفته مسؤول قسم رعاية مصالح بريطانيا في سورية وسلمته تقرير خبرة طبية ثلاثية حول انتحار المواطن البريطاني عباس خان شاه الذي كان قد دخل الأراضي السورية بشكل غير مشروع وقام بنشاطات غير مسموحة وجاء في التقرير أن “سبب وفاة خان شاه كان الاختناق بالشنق وأن عملية الشنق كانت ذاتية أي أن من قام بها هو الشخص نفسه بقصد الانتحار وأنه لا يوجد على صدر الجثة ولا بالدراسة الشعاعية أي آثار لعنف أو شدة أو مقاومة”.

وكان الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين أكد في الثامن عشر من الشهر الجاري خلال استقباله مسؤول السفارة التشيكية بدمشق أن “سورية كانت على وشك تسليم هذا المواطن إلى والدته وإلى النائب في مجلس العموم البريطاني جورج غالاوي الذي تدخل للعفو عن شاه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *