سري للغاية.. اجتماع أممي برعاية روسية لنقل الكيميائي السوري

افتتح سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي في موسكو صباح اليوم اجتماعا مغلقا على مستوى الخبراء بمشاركة ممثلين عن سورية وروسيا الاتحادية والولايات المتحدة الأمريكية والصين والأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول قضية نقل السلاح الكيميائي من سورية.

ونقلت وسائل إعلامية عن دائرة الإعلام والصحافة بوزارة الخارجية الروسية قولها: إن الوفد الروسي في الاجتماع “يضم كلا من مدير دائرة الأمن ونزع السلاح بوزارة الخارجية الروسية ميخائيل أوليانوف ونائب قائد قوات الدفاع الإشعاعي والكيميائي والبيولوجي وممثلين عن هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة”.

وكان أوليانوف ذكر في تصريح له يوم الأربعاء الماضي “إن الاجتماع سيعقد خلف أبواب موصدة وستناقش خلاله مسائل عملية بحتة علما بأن النقل سيجري عبر المياه الإقليمية السورية”، مشيرا إلى أن روسيا والصين أعربتا عن استعدادهما لضمان الأمن ولفت إلى “وجوب مناقشة كيفية تنظيم العملية كيلا تكون هناك فوضى”.

يذكر أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة نوهتا بتعاون الحكومة السورية في تطبيق اتفاق نزع السلاح الكيميائي حيث شكرت سيغريد كاغ منسقة البعثة المشتركة لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة الحكومة السورية على تعاونها مع فريق المفتشين الدوليين المكلفين نزع هذا السلاح، كما أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في تصريح له مطلع الشهر الجاري أن عملية التخلص من الأسلحة الكيميائية في سورية تمر بصورة سلسة وبلغت مرحلتها الثالثة منوها بتعاون الحكومة السورية.

البعث ميديا – سانا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.