برلماني يطالب أردوغان السماح للقضاء باستجواب نجليه

دعا نائب رئيس الكتلة البرلمانية لحزب “الحركة القومية” التركي المعارض أوكطاي فورال رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان” للسماح للقضاء باستجواب نجليه بلال وبُراق للإدلاء بأقوالهما في قضية الفساد والرشوة المتهم بها مجموعة من كبار رجال الأعمال والمسؤولين وأبنائهم.

وقال فورال في مؤتمر صحفي عقده بمبنى البرلمان في أنقرة يوم أمس، أن تركيا تعيش حالياً أزمة مع السلطة التنفيذية، مشيراً إلى أن الحكومة الحالية بدأت إقصاء دولة القانون الساعية لحفظ حقوق الشعب ومكتسباته.

وأردف موجها كلامه لأردوغان:  “لماذا تخاف من إدلاء نجليك بأقوالهما في القضية؟ دعهما يذهبا للنيابة ليظهر كل شيء على حقيقته! وكيف لك أن تدافع عن المتهمين في القضية قبل أن يقول القضاء كلمته؟ دع القضاء وشأنه دون ضغوط كي يتمكن من التحقيق في القضية بحيادية ونزاهة”، على حد قوله.

وكانت تقارير أمنية قد قرنت اسمي نجلي أردوغان بموجة ثانية من قضية الفساد والرشوة وغسيل الأموال التي كان ينظر فيها النائب العام “معمر أكاش”، ثم سحب منه الملف وأحيل التحقيق إلى نائبين عامين آخرين.

صحيفة “ستار” التركية

البعث ميديا- ترجمة-أسامة شحود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.