مؤشر البورصة السورية يحقق ارتفاعاً في 2013

أكد مدير الدراسات والتوعية في سوق دمشق للأوراق المالية أسامة حسن أن السوق سجلت خلال عام 2013 تداولات بقيمة 2ر2 مليار ليرة سورية بحجم تداول بلغ حوالي 19 مليون سهم موزعة على نحو 11 ألف صفقة مرتفعة بذلك بنسبة 8ر4 بالمئة عن عام 2012 الذي بلغت فيه قيمة التداولات 1ر2 مليار ليرة وبحجم تداول بلغ 11 مليون سهم موزعة على 8 آلاف صفقة.

وأوضح حسن أن مؤشر السوق لعام 2013 ارتفع بنسبة كبيرة عن عام 2012 بلغت 62 بالمئة إذ حقق حوالي 1250 نقطة وبذلك غطى على انخفاضات عام 2012 كاملة.

ورد حسن تحسن أداء السوق خلال 2013 لأسباب عدة أبرزها الثقة الكبيرة التي حصل عليها من قبل المستثمرين على اعتبار أن السوق لم تغلق جلساتها طيلة فترة الأزمة مثلما فعلت البورصات العربية التي تعرضت لأزمات إضافة إلى أن تذبذب سعر صرف الليرة أمام الدولار وكذلك تذبذب أسعار الذهب دفعت بصغار المستثمرين إلى التوجه إلى مطارح استثمارية أكثر أمانا وكانت البورصة هي الهدف بالنسبة لهم.

أضاف حسن أن انخفاضات أسعار الأسهم عام 2012 شكلت إغراء للمستثمرين وحرضتهم على الدخول لسوق دمشق للأوراق المالية الأمر الذي انعكس إيجابا على ارتفاع أسعار الأسهم خلال 2013 إلى جانب أن نتائج الربع الثالث تشير إلى أن معظم الشركات المدرجة في السوق كانت رابحة وهذا الأمر أنعكس أيضا على أداء البورصة.

وأشار حسن إلى أن بورصة دمشق حازت على المرتبة الأولى حسب تقرير اتحاد البورصات العربية عن الربع الثاني لعام 2013 وعلى المرتبة الثالثة في الربع الثالث لافتا إلى أنه تم فتح حوالي 900 حساب استثماري جديد خلال عام 2013 لأغراض التداول.

 

البعث ميديا – سانا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.