السطات المغربية تفكك خلية إرهابية تهّرب المسلحين إلى سورية

أعلنت السلطات المغربية أن قواتها فككت في 25 من الشهر الماضي أول خلية إرهابية، تقوم بإرسال مقاتلين إلى الأراضي السورية.

وصرحت مصادر إعلامية مغربية أن 18 عنصراً يشكلون خلية إرهابية تمكنوا من الدخول إلى سوريا براً، عبر المهربين من تركيا، وتدربوا على الأسلحة الخفيفة والثقيلة فيها.

واعترف أحد المعتقلين –وفقاً للمصادر- بصناعته عبوة تقليدية قابلة للتفجير عن بعد، من أجل استخدامها في عملية إرهابية في المغرب”.

وأشارت المصادر إلى أنه تم العثور على سيوف وسكاكين وقنابل، بالإضافة إلى بدلات عسكرية وأقنعة ضد الغازات في منازل المعتقلين، إضافة إلى وثائق لصناعة المتفجرات التقليدية، ومن بين المحجوزات أشرطة لتنظيم القاعدة ووصايا تركها الجهاديون لعائلاتهم.

وختمت المصادر أنه من بين المعتقلين عنصر متخصص في تزوير أوراق تساعد النساء على الالتحاق بأزواجهن من المقاتلين في سوريا، وعنصر آخر اعترف للمحققين بأنه استخدم سلاحا أبيض، في محاربة المنكر داخل المغرب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.