إيران: اعتقال «الماجد» نجاح للسلطات اللبنانية

أعرب الرئيس الإيراني حسن روحاني عن ارتياحه الكبير لنجاح السلطات الأمنية اللبنانية في اعتقال الإرهابي السعودي الخطير ماجد الماجد الذي أشرف على التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا السفارة الإيرانية في بيروت قبل حوالي الشهرين.

وأوضحت السفارة الإيرانية في بيروت في بيان لها “إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف اجرى اليوم اتصالا هاتفيا مع نظيره اللبناني عدنان منصور أعرب خلاله عن شكر وتقدير الرئيس روحاني للسلطات اللبنانية على ما بذلته من جهود كبيرة أدت إلى اعتقال العنصر الرئيسي في توجيه العملية الإرهابية التي استهدفت السفارة الإيرانية في بيروت مؤخرا”.

وأشار البيان إلى أن إيران تعتزم ارسال وفد إلى بيروت يقوم بالمشاركة في عملية التحقيق مع الإرهابي الماجد نظرا لدوره في بعض الاضطرابات التي شهدتها المنطقة وكذلك دوره في العملية الإرهابية التي أدت الى استشهاد إثنين من الموظفين العاملين لدى السفارة الإيرانية في بيروت وعدد من اللبنانيين.

وأعرب منصور عن أمله في أن يشهد لبنان مزيدا من الأمن والاستقرار من خلال اعتقال الإرهابي الماجد والقضاء على المجموعات الإرهابية كما أعرب عن تقديره لإيران على الاعلان عن استعدادها لتوحيد جهودها مع لبنان في هذا الموضوع.

وقد تمكن الجيش اللبناني أواخر العام الماضي من اعتقال الماجد الذي يعتبر المطلوب الأول في جريمة التفجير الإرهابي المزدوج الذي استهدف السفارة الايرانية ببيروت في 19 تشرين الثاني الماضي وأسفر عن سقوط 23 شهيدا بينهم المستشار الثقافي الإيراني الشيخ إبراهيم الأنصاري ونحو 150 جريحا فضلا عن مسؤوليته عن عدد كبير من الجرائم الإرهابية الأخرى في لبنان والمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.