«مساعدة» أميركية لبغداد ضد «القاعدة»

كشف وزير الخارجية الأميركية جون كيري عن نية بلاده تقديم مساعدات للسلطات العراقية في حربها ضد المتشددين المرتبطين بتنظيم القاعدة في محافظة الأنبار.

ولم يوضح كيري نوعية أو حجم المساعدات التي ستقدم للعراق مشيراً فقط إلى أن واشنطن لا تعتزم إرسال قواتها مرة أخرى إلى العراق.

وتتحمل واشنطن مسؤولية ما يجري في العراق بالدرجة الأولى خصه أن نمو وتضخم تنظيم القاعدة داخل العراق حدث خلال سنوات احتلال الأميركي للعراق، علماً أن وثائق استخبارتية كشفت عن تنظيم القاعدة في الأساس أنشأ في افغانستان برعاية الاستخبارات الأميركية CIA إبان الوجود السوفيتي في ثمانينات القرن الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.