عاصفة مغناطيسية قوية تضرب الأرض غداً

أفاد مصدر في معهد الجيوفيزياء التطبيقية الروسي أن انفجاراً شمسياً من فئة “إكس” وهي الدرجة الأقوى في سلم قياس الانفجارات الشمسية وقع على الشمس مساء  أمس الثلاثاء، مشيراً إلى أن سحابة البلازما التي تشكلت نتيجة الانفجار ستصل إلى كوكبنا بعد يومين وقد تثير عاصفة مغناطيسية.

وقال المصدر: إن مركز الانفجار الشمسي يقع في مجموعة من البقع التي أطلق عليها اسم “1944”، وهي أكبر مجموعة من البقع تم العثور عليها في السنوات الأخيرة، ويتجاوز حجم أكبر بقعة في هذه المجموعة حجم كوكب الأرض بمقدار مرتين.

 ويشير المصدر نفسه إلى أن هذه المجموعة تقع على خط الزوال المتوسط للشمس، الأمر الذي يدل على أن الانفجارات الشمسية التي تسببها قد تثير عواصف مغناطيسية على الأرض.

البعث ميديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.