الصحافة أكثر المهن المسبّبة للضغط العصبي

تصدّرت  مهنة الصحافة  اليومية  منها قائمة أصعب الوظائف في العالم، إذ تضع من يعمل بها تحت ضغط عصبي هائل.

وأظهرت دراسة أميركية نشرها موقع “نيوز روم” أن الضغط العصبي الذي يتعرض له الصحافي أو المتحدث الإعلامي لجهة معينة يفوق ضغط عمل الشرطي وسائق سيارات الأجرة.

وأرجعت الدراسة سبب زيادة الضغط على الصحافيين إلى ارتباطهم عادة بمواعيد تسليم محددة لمواضيعهم، أما بالنسبة للمتحدثين الإعلاميين فإن تعاطيهم مع الرأي العام يضعهم تحت ضغط كبير، إذ إن أي خطأ حتى وإن كان صغيراً، يحسب عليهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.